بديل ـ الرباط

قالت مواطنة من حي "بوركون" بالدار البيضاء، إن أسرة بنفس الحي، منذ يومين وهي تطالب قائد مقاطعة بتمكينها من خبرة على شقتها المهددة بالإنهيار، دون أن يستجيب القائد لها، رغم وعده في اليوم الأول بإيفاد خبير إلى منزلها.

وتحدثت المواطنة لموقع "بديل" عن أجواء رعب حقيقية تخيم على حياة ساكنة الحي منذ حدوث الفاجعة، مؤكدة على أن بين المفجوعين، من يكتفي بشرب الماء، دون أن يتذوق طعاما منذ صباح الجمعة الماضي.
وفي تعبير مجازي مثير يُكثِّف أسباب وقوع الفاجعة قالت المواطنة للموقع "إن بعض سكان الحي يعطون للمقدم الأموال لقتلهم"، موضحة أن أي مواطن يقدم رشوة لـ"مقدم" ليغمض عينيه على إصلاح ما داخل منزله، إنما يقتل نفسه وأولاده بتلك الطريقة، مادام لا يؤطر عملية الإصلاح بإجراء خبرة.