قال رئيس فريق الرجاء البيضاوي، محمد بودريقة، "إن البعثة الرجاوية بالجزائر تعرضت للضرب من طرف السلطات الأمنية الجزائرية، ومسؤولي وفاق سطيف، نقل على إثرها 10 مشجعين رجاويين إلى المستشفى، عقب نهاية المقابلة التي جمعت الخضر بنادي وفاق سطيف بالجزائر عشية الجمعة فاتح ماي''.
وعبر بودريقة في تصريح لراديو مارس:'' عن اسفه للطريقة التي رد بها مسؤولو وفاق سطيف كرم الزيارة و حسن الاستقبال بالمغرب، بعدما تعرض لاعبو و جماهير الرجاء للضرب من طرف السلطات الامنية الجزائرية ومسؤولي وفاق سطيف ''.

يذكر أن فريق الرجاء خسر النزال بضربات الجزاء الترجيحية، بعدما انتهى اللقاء متعادلا بهدفين لمثلهما.