صرح الكرملين بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره السوري بشار الأسد اتفقا إثر اتصال هاتفي بينهما، على سحب القوات الروسية من سوريا، مع الإبقاء على وجود جوي لمراقبة وقف إطلاق النار.

وأوضح الكرملين في بيان "أن رئيس روسيا أعلن أن المهمات الرئيسية المطلوبة من القوات المسلحة قد أنجزت. وتم الاتفاق على سحب القسم الأكبر من القوات الجوية الروسية"، مضيفا أنه سيتم الإبقاء على وجود جوي لمراقبة تطبيق وقف إطلاق النار.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد طلب الاثنين من وزارة الدفاع أن تبدأ اعتبارا من الثلاثاء عملية انسحاب القسم الأكبر من القوات الروسية من سوريا.

وقال بوتين لوزير الدفاع سيرغي شويغو عبر التلفزيون "إن المهمة التي طلبت من وزارة دفاعنا والقوات المسلحة أنجزت عموما، لذلك أمرت وزارة الدفاع ببدء انسحاب القسم الأكبر من قواتنا العسكرية من الجمهورية العربية السورية اعتبارا من يوم غد الثلاثاء".

وعلى صعيد آخر أعلنت الرئاسة السورية في بيان ان الرئيس السوري بشار الأسد اتفق مع بوتين على تقليل وجود القوات الجوية الروسية في سوريا.