بديل- الرباط

عاد عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، إلى قفشاته وهو يستعد إلى تلاوة الرسالة الملكية الموجهة للمشاركين في الملتقى التاسع لمنتدى التنمية من أجل إفريقيا، الذي افتتح أشغاله أمس الإثنين بمراكش بحضور رؤساء دول إفريقيا. وفق ما تورده يومية "صحيفة الناس" في عددها ليوم الأربعاء 15 أكتوبر.

و ذكر مصدر حضر الجلسة الافتتاحية، التي نشطتها صحافية بريطانية باللغة الإنجليزية، أن بنكيران ردّ على هذه الصحافية عندما طلبت منه أن يلقي كلمته "والله لا أعرف ماذا قلت؟ ولكن المهم أنني أتلو عليكم الرسالة الملكية"، قبل ان تنفجر القاعة بالضحك، فيما عبّرت بعض المصادر عن استياءها من مثل هذه "القفشات" في منتدى جدي بحضور وفود رؤساء دول إفريقية، جاءوا يبحثون عن حلول وأدوية لمشاكلهم وأمراضهم، لعلّ أخطرها داء "إيبولا".