بعد أن أعلن في أكثر من مناسبة أنه لا يعرف شيئا عن "الفايسبوك"، التحق رئيس الحكومة عبد اله بنكيران أخيرا، بالموقع الإجتماعي الأزرق، بتدشينه عشية الأربعاء 27 ماي، لصفحة "فايسبوكية" رسمية خاصة به.

وظهرت على الفيسبوك صفحة جديدة باسم عبد الإله بنكيران، قام عدد من نشطاء حزب العدالة والتنمية بالترويج لها عبد صفحاتهم وتعليقاتهم في مختلف المواضيع على الشبكة الإجتماعية الأكبر في الأنترنيت.

واستطاعت صفحة بنكيران، أن تجمع أزيد من 10 آلاف معجب في وقت وجيز، حيث من المرتقب أن يُشرف عليها فريق متخصص، على غرار صفحات عدد من الوزراء والقطاعات الحكومية.

وعاين "بديل.أنفو"، عددا من قياديي حزب "العدالة والتنمية"، الذين انضموا لصفحة بنكيران، فظلا عن صفحة "البيجيدي" التي سجل أول إعجاب.