بديل ــ الرباط

يبدو أن عبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب "العدالة والتنمية" ورئيس الحكومة، غير مستعجل بشأن التعديل الحكومي المرتقب، إذ نفى أمام قيادة حزبه، إمكانية حدوث أي تعديل حكومي "مستعجل" وقال في لقاء للأمانة العامة يوم أمس "حنا مامزروبينش" مشيرا إلى أن التعديل سيكون جزئيا و"في الوقت المناسب".

 وحسب يومية "أخبار اليوم"، فإن، بنكيران بهذا التصريح يستبعد كل التوقعات التي كانت تتحدث عن وقوع تعديل حكومي خلال المجلس الوزاري الذي من المفترض أن ينعقد اليوم بفاس، حيث أكد أن تعديل حكومي خلال المجلس الوزاري الذي من المفترض أن ينعقد اليوم بفاس، حيث أكد أن التعديل يحتاج إلى التريث وأنه سيكون "تعديلا جزئيا محدودا"، وليس تعويض وزير الشباب والرياضة فقط.

ويبدو حسب مصادر حكومية أن بنكيران ينتظر أمرين، الأول تبلور رؤية حول وزارة الشباب والرياضة، واحتمال تحويلها إلى وكالة، والثاني إيجاد مخرج للمشاكل التي تحدث من آن لآخر بين نبيل بنعبد الله وزير السكنى وسياسة المدينة، وامحند العنصر وزير التعمير وإعداد التراب، حول الموارد البشرية وحدود الاختصاص بينهما، بحسب نفس اليومية التي أوردت الخبر في عددها ليوم الخميس 29 يناير.

.