أكد عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المغربية، والأمين العام لحزب "العدالة والتنمية"، أنه مازال مقتنعا برأيه حول ضرورة مراجعة طقوس حفل الولاء، شريطة أن يكون ذلك بالتوافق مع الملك محمد السادس.

و حسب ما نقلته يومية "المساء" في عدد الجمعة 17 يوليوز، فقد نفى بنكيران، خلال لقاء مفتوح نظمته مؤسسة الفقيه التطواني بسلا يوم الأربعاء، أن يكون رأيه تغير بعدما صرح بأن تلك الطقوس هي من عادات وتقاليد المغاربة.

وقال بنكيران، بحسب المصدر ذاته "لما قلت بضرورة مراجعة طقوس حفل الولاء كان ذلك في سياق معين، كنت وقتها في المعارضة، ومازالت مقتنعا بذلك، لكن أن يجري تطوير تلك الطقوس بتوافق مع جلالة الملك".