شن رئيس الحكومة المغربية، عبد الإله بنكيران، هجوما عنيفا على الأمين العام لحزب "الأصالة والمعاصرة"، إلياس العماري، متسائلا معه عن أصوله، وواصفا حزبه بـ"الحزب الذي جمع المتلاشيات من اليمين واليسار وبعض المرتزقة" وأنه (العماري) " يعتز أنه كان يصلي بالناس بلا وضوء، وربما هذا ما سيفعله للمغاربة".

وقال بنكيران، في كلمته التي ألقاها بالمهرجان الخطابي الذي نضمه حزبه بقاعة سينما هوليود بسلا، مساء يوم السبت 9 أبريل الجاري، حسب ما أورده موقع حزبه (قال): "أشنو هو الزين لي فيه باش اعجب عباد الله"، متسائلا: "هل للعماري إيديولوجية واضحة يعرفها الناس؟ ما هي أصوله؟ بماذا يتميز خطابه؟".

وأضاف بنكيران، في هجومه على العماري و"البام"، "أن حزبه ولد بالأمس القريب بطريقة فجة وغوغائية، حيث جمعت له كل الإمكانات البشرية والمالية، وجمع بين المتلاشيات من اليمين واليسار وبعض المرتزقة، ومن بعض الذين طال انتظارهم في تحقيق أحلام الثورة".

وقال بنكيران مخاطبا العماري، "أنت ثعبان ولكن الشعب المغربي ليس ماوكلي"، مضيفا "استعد لـ2021 أما انتخابات 7 أكتوبر لن تفوز بها، إلا إذا وظفت ألاعيبك ومناوراتك التي لم توصلك بعد لأي شيء"، حسب نفس المصدر.