بديل ـ الرباط

تقاطع اليساري المعارض للنظام عبد الرحمان بنعمر مع رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران في موقفهما من مدير يومية "الأخبار" رشيد نيني.

ففي حين اعتبر  بنكيران، يوم الأحد الماضي ببوزنيقة،  أن نيني "باع الطرح" شأنه شأن العديد من أمثاله، الذين "لا مستقبل لهم" بحسبه،  قال بنعمر إن نيني "لم يعد يقوم بواجبه الصحفي"، بصدق ووضوح.

وأشار بنعمر في حوار مطول مع "بديل" إلى أن مقالات نيني باتت تثير العديد من التساؤلات لدى الديمقراطيين الذين لا يوافقونه الرأي حولها، سواء من جهة مضامينها أو السياق الذي تأتي فيه.

وحاول الموقع الاتصال برشيد نيني لاخذ وجهة نظره غير أنه تعذر عليه ذلك.