بديل ـ الرباط

أكدت مصادر مقربة، أن رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، قرر مقاطعة الجلسة الإفتتاحية للمنتدى العالمي لحقوق الإنسان بمراكش، رغم استدعائه من طرف المنظمين.

وحسب نفس المصادر، فإن المنظمين رفضوا برمجة كلمة لرئيس الحكومة ضمن الجلسة الإفتتاحية، خلال اليوم الأول، الشيء الذي أغضب بنكيران، قبل أن يقرر عدم الحضور، و بالتالي مقاطعة المنتدى.

من جهتها، أكدت مصادر من حزب "العدالة و التنمية"، أن بنكيران عبر عن "غضبه الشديد"، إزاء "تصرف" منظمي المنتدى، وذلك خلال اجتماع للأمانة العامة لحزبه.

وكان بنكيران، قد اقترح على المندوبية الوزارية لحقوقية، برمجة كلمة باسم الحكومة المغربية لعرض منجزاتها في مجال حقوقل الإنسان، الشيء الذي قوبل بالرفض من طرف المنظمين.