قال رشيد بلمختار، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، إنه لا يستطيع الالتزام بضمان عدم تسريب امتحانات الباكالوريا مستقبلا، مشيرا في نفس الوقت إلى أن مسؤولية مالك “الفايسبوك” ثابتة في هذه التسريبات.

وحسب ما أوردته يومية "أخبار اليوم"، فقد أكد الوزير، في مداخلته أثناء اجتماع للجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب، على أنه لا يستطيع الالتزام بضمان عدم تسريب امتحانات الباكالوريا مستقبلا، بالنظر إلى كون احتمال تسريب الامتحانات وارد في جميع البلدان، مستدلا على ذلك بتسريب امتحانات الباكالوريا في فرنسا وبلجيكا.

وكشف بلمختار، تضيف نفس اليومية التي أوردت الخبر في عدد الجمعة 26 يونيو، أن وزارته عمدت إلى مراسلة مالك “الفايسبوك” بعد الضجة التي أثارتها التسريبات، وذلك بالنظر إلى كون مسؤولية هذا الموقع ثابتة في التسريبات، مشيرا إلى أن الوزارة طلبت من مارك زوكربرغ التعاون معها للتوصل إلى طرق لتفادي أي تسريبات على موقع التواصل الاجتماعي هذا في المستقبل، وهي طلبات لم تتوصل بعد برد مالك الفضاء الأزرق إلى حد الساعة، حسب ما أكد الوزير.