بديل ـ الرباط

برأ رشيد بلمختار وزير التربية الوطنية و التكوين المهني، ذمته من المنع الذي طال رجال و نساء التعليم من متابعة دراستهم الجامعية، مؤكدا أن رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، هو صاحب قرار المنع.

وحسب مصدر مسؤول، قال رشيد بلمختار خلال اجتماعه بالنقابات الخمس الأكثر تمثيلية يوم الثلاثاء 17 شتنبر:"إن رئيس الحكومة هو الذي منع الأساتذة من متابعة الدراسة الجامعية".

و تضيف ذات المصادر أن النقابات علقت على كلام الوزير، بأن قطاعات أخرى ترخص لموظفيها متابعة دراستهم الجامعية، باستثناء وزارة التربية الوطنية مما يؤكد أن القرار هو صادر عن هاته الأخيرة و ليس قرارا حكوميا، لكن الوزير تشبث بموقفه مؤكدا أن بنكيران هو المسؤول عن منع الأساتذة من إكمال دراستهم.

يُذكر أن منع تراخيص الدراسة الجامعية للأساتذة، أثارت جدلا واسعا داخل الأوساط التعليمية، و خاصة لدى النقابات الخمس الأكثر تمثيلية التي توعدت بالتصدي لقرار الوزير بأشكال احتجاجية غير مسبوقة.