بديل ـ الرباط

نفى صارم الحق الفاسي الفهري، المدير الجديد "للمركز السينمائي المغربي"، في أول خرجة إعلامية له، وجود أي خلاف بين العدالة والتنمية، الحزب الإسلامي الذي يقود الحكومة وبين سلفه نور الدين الصايل.

قال صارم الفاسي الفهري أنه طيلة توليه منصبه على رأس غرفة المنتجين لم ير أي خلاف بين الصايل والإسلاميين، خصوصا أنه كان يتواجد بمقري المركز والوزارة مرّتين في الأسبوع.

وأضاف صارم الحق الفهري ليومية "صحيفة الناس" " في عددها المشترك ليومي السبت والأحد 4 و 5 أكتوبر، أنه "لم يسبق للوزير الإسلامي أن منع فيلما من العرض في المغرب أو تدخل في ملف من الملفات دون أن يخول له ذلك".