بعد هجمات باريس بادرت القنصلية الفرنسية بطنجة، إلى نشر الإجراءات الجديدة التي ستتخذها في حق من يرغب في السفر إلى فرنسا.

وحسب ما نشرته القنصلية الفرنسية بصفحتها الرسمية على الفايسبوك، يوم السبت 14 نونبر، فقد تمثلت الإجراءات الجديدة في فرض الرقابة على الحدود، حسب قرار رئيس الجمهورية الفرنسية فرونسوا هولاند، الذي قرر إعلان حالة الطوارئ.

كما تقرر إجراء مراقبة منتظمة في نقط المرور عبر الحدود الفرنسية، وستشمل الطرق السيار، والسكك الحديدية، والتنقل البحري والجوي، فظلا عن استمرار العمل بشكل عادي في مطارات فرنسا وكذا السير العادي لحركة القطارات.

وسيتم تنكيس الأعلام بجميع القنصليات وكذا سفارة فرنسا بالمغرب وتعليق العمل بها لمدة ثلاثة ايام.

وكانت فرنسا قد شهدت مساء الجمعة 13 نونبر، هجمات متفرقة أودت بحياة حوالي 130 شخص وجرح عدد أخر، أعلنت معه رئاسة الجمهورية عن حالة الطوارئ وغلق الحدود وإعلان الحداد لثلاثة أيام.