تراجعت شركة الاتصالات "ميديتيل" المحتضن الرسمي للحفل الذي كان سيحييه الشاب خالد، يوم 15 يناير، بالمركب السينمائي "ميغاراما" بالدار البيضاء،(تراجعت)عن إحياء هذ الحفل .

وبحسب ما أوردت يومية "الصباح"، فإنه بعد الاتفاق الذي عقدته الشركة مع منظمي الحفل، سحبت السبونسورينغ، بسبب السهرة التي أحياها الشاب خالد أخيرا بتندوف، والتي تزامنت مع احتفالات المغرب بالذكرى40 للمسيرة الخضراء.

وأوضح المصدر، أن الشاب خالد، كان سيتقاضى 80 مليون سنتيم، مقابل حفلة بالدار البيضاء، وقد تسلم فعلا نصف المبلغ من شركة عبد العالي لمهر، المعروف بطاليس، والذي كان سينظم الحفل في 15 يناير المقبل، بعد الاتفاق مع المستشهرين والمحتضنين.