بعد تحسن حالته الصحية ومغادرته للمستشفى العسكري بالرباط منذ أيام، قام المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، وقائد المنطقة الجنوبية، الجنرال دو كور دارمي، بوشعيب عروب، بالتوقيع على قرارات بمثابة ثورة في جهاز الجيش.

وبحسب يومية “المساء” في عدد نهاية الاسبوع (18-19يونيو) فقد أعلنت مقررات أن ثكنات عسكرية كثيرة سيجري تغيير مقراتها من وسط مدن كبرى كثكنة الهندسة الترابية بفاس، التي جرى توقيع قرار تنقيل جميع عناصرها إلى وجدة، كما جرى توقيع تنقيل ثكنات بالدارالبيضاء من مركز المدينة إلى مناطق بالهامش ضمن مخطط جديد.

وكان المخطط من أول القرارات التي اتخذها الجنرال عروب مباشرة بعد توليه منصب المفتش العام للقوات المسلحة الملكية خلفا للجنرال عبد العزيز بناني، غير أنه لم يجر تفعيله إلا في الفترة الحالية.

وأشارت المصادر إلى أن المفتش العام للقوات المسلحة يتابع عمله من منزله، حيث نصحه طبيبه بالمستشفى العسكري بعدم التنقل كثيرا بسبب الحالة الصحية التي كان يمر منها خلال الآونة الأخيرة، إذ تم توقيع قرارات تنقيل في صفوف ضباط بالجيش إلى مدن أخرى وانتقال أفواج متخصصة إلى مناطق معينة لضرورة العمل.