أعلنت الممثلة المغربية المثيرة للجدل لبنى أبيضار عن عزمها المشاركة في فيلم جديد حول ظاهرة التحرش الجنسي بالمغرب الذي سيتم تصويره بالمغرب.

وأكدت أبيضار من خلال تصريح صحفي، أنها ستعمل على تصوير فيلم يناقش قانون التحرش الجنسي بحقيقته وخباياه"، موضحة أن الفيلم ينطلق من فكرة "أن عمر شي ديب مكيبغي ياكل شي قنية وكيقول للسبوعة أجوشوفوني أنا غنكلها".

وقالت أبيضار إن الفيلم الجديد سيكون بإخراج مشترك مغربي فرنسي"، وسينطلق تصويره بعد عودتها من جولة عبر مجموعة من المهرجانات بأوروبا وأمريكا ومصر".

ومن المرتقب أن تواجه الممثلة أبيضار، الممثل والمخرج المغربي سعيد الناصري يوم 5 غشت أمام القضاء على خلفية الدعوى الدعوى القضائية التي رفعتها ضد الناصري، بعد أن اتهمته بالتحرش بها، فيما هو رفع دعوى قضائية أخرى يتهمها بتشويه سمعته.

وكانت أبيضار قد أثارت سجالا واسعا بسببب الدور الذي أدته في فيلم "الزين اللي فيك" لمخرجه نبيل عيوش والذي وصفه العديد من المتتبعين بـ"الإباحي" ، كما تعرضت لتهديدات بالقتل ورُفعت ضدها دعاوى قضائية على خلفية مشاركتها في ذات الفيلم.