بديل ــ الرباط

مرة أخرى يسُبُّ موظف مغربي "الذات الإلهية"، فبعد أن سبها دركي قبل شهور، جاء الدور على جمركي، حين قال وهو يؤكد لمواطن مغربي استحالة استعادته لأغراضه "نلوح ربها هاذ الكسوة هاذي".

الشريط الذي ورد فيه هذا السب يتضمن صوتا لسيدة وهي تطلب تدخل الملك، دون أن يكشف الشريط على نهاية الحكاية مع هذا الجمركي، أو مكان الحادث.

يذكر أن شريط الفيديو الذي ظهر فيه دركي يسب الذات الإلهية كان قد أثار جدلا شعبيا كبيرا، قبل أن يحال على المحاكمة العسكرية.