أدلى عبد القادر مساهل، الوزير الجزائري المكلف بالشؤون المغاربية والإفريقية، بتصريحات في غاية التناقض والإثارة، تتضمن استفزازات صريحة للمغرب.

مساهل نفى في تصريحات صحفية، وجود أي أزمة مع المغرب، تتطلب وساطة، قبل أن يعود ليؤكد على وجود أزمة عامة تعاني منها الدول المغاربية، بسبب قضية الصحراء.

يشار إلى أن المغرب يتهم صراحة "قصر المرادية" بالتورط في دعم "البوليساريو" وبأن الأخيرة صنيعة جنرالات الجزائر.