بعد الإتحادي حسن طارق، خرج برلماني آخر وهذه المرة محسوب على حزب "العدالة والتنمية"ّ ليلمح إلى أن منتقدي عبارة "جوج فرنك" لصاحبتها الوزيرة شرفات أفيلال، مجرد متهكمين وسفهاء.

وكتب المذكور ويدعى محمد خيي الخمليشي على صفحته: “لم أجد أي مبرر أخلاقي لهذا القدر من الهجوم و استهداف الوزيرة شرفات افيلال …عبارة ” جوج فرنك ” حتى ولو كانت غير سليمة لا تصمد مسوغا لكل هذا القدر من التهكم والتسفيه”.

10654010_959559800780617_233256415_n

يذكر أن برلمانيي "البجيدي" عارضوا الزيادة في أجور البرلمانيين، حين كانوا في المعارضة، بحجة أن الشعب المغربي أولى وأحق بها، لكن حين جاء يوم التصويت على المشروع داخل البرلمان، قرروا مقاطعة الجلسة، التي جرت فيها المصادقة على هذه الزيادة، رغم أن عدد برلمانيي "البجيدي" كان كافيا لإسقاط المشروع.

وحري بالإشارة إلى أن وظيفة البرلماني هي وظيفة سياسية وليست مهنية ما يجعل معاشات البرلمانيين مجرد "سرقة مقننة" بحسب النقيب عبد الرحمان بنعمر.