بديل- عن كووورة

أعلن مدرب منتخب إيطاليا تشيزاري برانديلي استقالته عقب خسارة فريقه أمام الأوروجواي بهدف نظيف في ختام مباريات المجموعة الرابعة من المونديال، ليغادر كأس العالم من الدور الأول للمرة الثانية على التوالي.

وأكد المدرب الإيطالي عقب الخسارة في تصريح تلفزيوني رحيله عن تدريب إيطاليا، وأرجع ذلك لشعوره بأنه لا يستطيع تقديم المزيد، وأن المنتخب يحتاج لمدرب قادر على إحداث ثورة جديدة.

وفشلت إيطاليا بالحصول على نتيجة التعادل أمام الأرجواي، وذلك في مباراة شهدت أحداثاً دراماتيكية منها طرد ماركيزيو، وعضة سواريز لكيليني.

وانتقدت الصحافة ووسائل الإعلام التغيير الخططي والتحفظ في مباراة حاسمة، ليدفع بالنهاية وكما هو معتاد المدرب ثمن الفشل.

استقالة برانديلي صاحبها استقالة أخرى مهمة جاءت من قبل رئيس الإتحاد الإيطالي جان كارلو أبيتي، الذي يتهمه كثيرون في ايطاليا بالمسؤولية عن تراجع قوة البطولة المحلية، وعدم امتلاكه خطة واضحة لتطوير الكرة في ايطاليا.