بديل- عن المصري اليوم

بدأت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار شعبان الشامي، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، الأحد، نظر قضية «الهروب من سجن وادى النطرون»، المتهم فيها الرئيس المعزول محمد مرسي، و130 متهمًا من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، وأعضاء التنظيم الدولي، وعناصر من «حزب الله» اللبناني، وحركة «حماس».

وتضم قائمة المتهمين في القضية 131 متهمًا، من بينهم الرئيس السابق وعدد من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، وعلى رأسهم المرشد العام للجماعة، محمد بديع، ونائبه محمود عزت وسعد الكتاتنى وعصام العريان وصفوت حجازى، بالإضافة إلى عناصر أخرى.

كما تضم القضية 22 متهمًا محبوسًا بصفة احتياطية، في حين يحاكم بقية المتهمين بصورة غيابية باعتبارهم هاربين، ومن ضمنهم عناصر من حركتى «حماس وحزب الله».

وكانت المحكمة أجلت القضية إلى جلسة الأحد لجلسة لسماع الشهود، الذين استدعتهم المحكمة بالجلسة الماضية ولم يحضر منهم أحد.