بديل ـ الرباط

بخلاف روايات الأسرة والجمعية المغربية لحقوق الإنسان  ومنتدى الشمال لحقوق الإنسان، التي أكدت وفاة الشاب كريم لشقر، داخل مخفر شرطة بالحسيمة،  صباح الثلاثاء 27 ماي، خرج الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بنفس المدينة، ببيان يؤكد فيه أن الضحية توفي،   داخل مستشفى محمد الخامس بذات المدينة.

وأفاد البيان أن الوكيل العام أسند للفرقة الوطنية للشرطة القضائية مهمة إجراء بحث مُعمق  في ظروف وملابسات وفاة المعني، مشيرا إلى قراره بإجراء تشريح طبي على جثة الهالك داخل مصلحة الطب الشرعي بمستشفى إبن رشد بالدار البيضاء، مؤكدا  اتخاذه للإجراءات القانونية المناسبة، فور إنهاء الأبحاث المأمور بها.