بحضور وزير السياحة لحسن حداد، قدم ممثلون عن الجمعية الفرنسية "أفنور"، مساء السبت 17 أكتوبر الجاري، شهادة عالمية، للمجموعة الإقتصادية "يينا هولدينغ"، تسلمها  عمر الشعبي، نائب الرئيس المدير العام للمجموعة، تؤكد جودة خدمات " TANGER GRAND MOGADOR ".
وجاء فوز "موكادور" بهذه الشهادة العالمية بعد التزامها باحترام 600 معيار، تضعها الجمعية الفرنسية كشرط أساسي لمن أراد الحصول على شهادتها الدولية.
وأثنى عمر الشعبي، على عمل الفريق من أكبر مسؤول إلى أصغر عامل في الفندق، مؤكدا على أن سر نجاح المجموعة هو اشتغال الفريق كخلية نحل، واحترام رغبات الزبائن وجعلهم الهدف الأسمى بالنسبة لجميع المنتسبين للفندق.

وقال نبيل بنجلون، المدير العام للفندق إن سر نجاحهم هو التزام فريق العمل بتوصية مفادها التعامل مع الزبائن كضيوف جاؤوا لمنازلهم، موضحا بنجلون أن أي مغربي حين يأتي ضيف بيته يقدم له أشهى مأكولاته داخل أروع أوانيه ويغطيه بالأفرشة التي اشتراها من مدن الشمال ولا يضعه داخل بيت به ثقوب أو عيوب في جانب من جوانبه، وهي سياسة تجعل الضيف يعيد الزيارة متى سنحت له الظروف.

الوزير لحسن الحداد بدوره أثنى على فريق العمل وعلى خدمات ومجهودات الشعبي، موضحا للحاضرين أن أغلى رأسمال هو الرأس المال البشري وأنه متى جرى الإهتمام بالموارد البشرية تكون النتائج طيبة.