في سياق حملة "زيرو كريساج"، وبعد خروج عدد من المواطنين للتظاهر من أجل المطالبة بتوفير الأمن ، عرف أحد أحياء مدينة سلا مواجهات خطيرة بين العشرات من الأشخاص .

وبحسب ما أظهره شريط فيديو تم تداوله على مواقع التواصل، فقد تبادل العشرات من الشباب الرشق بالحجارة، وسط الشارع العام، مخلفين رعبا وهلعا لدى المواطنين، ومستعملي الطريق".

كما أظهر ذات الشريط استهداف هؤلاء الأشخاص لسيارات المواطنين التي كانت مارة من الشارع الذي عرف هذه المواجهات، مما اضطر العديد منهم إلى العودة من حيت أتوا".

وفي ذات الشريط يسمع مواطنين وهم يتساءلون "أين الأمن؟" ويصفون المشهد "بما يحدث في كولومبيا"، فيما لم يذكر في الشريط الذي وثق لهذه المواجهات أسبابها، ولا الخسائر التي خلفتها، كما لم يلحظ في الشريط المتحدث عنه، ظهور عناصر الأمن طيلة المدة التي تبادل فيها الأشخاص التراشق بالحجارة.