أظهر شريط فيديو، وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، مبتسما وسط حشد غفير من المواطنين وهم يتهمون الحكومة المغربية بـ"الخيانة".

وردد المتظاهرون خلال المسيرة التضامنية مع الشعب الفلسطيني المنظمة بالدار البيضاء، صباح الأحد 25 أكتوبر، (رددوا) شعارات قوية في وجه الرميد، من قبيل "زيرو الحكومة المغربية...باعوا وشراوْ فالقضية"، الشي الذي أحرج هذا الأخير، وجعله يُبرز أسنانه مبتسما.

كما رفع المتظاهرون شعارات أخرى كـ "فلسطين قضية ماشي حملية انتخابية"، مما أجبر الرميد على الإنسحاب ومغادرة الصفوف الأمامية للمسيرة، واضعا هاتفه على أذنه وكأنه تلقى اتصالا.