خرج الآلاف من المغاربة في مسيرة حاشدة بمدينة إنزكان صباح اليوم الخميس 14 يناير، انطلاقا من مركز التربية والتكوين بذات المدينة، احتجاجا على التدخلات الأمنية التي لحقت الأساتذة المتدربين خلال معركتهم ضد المرسومين.

وأكد مصدر من عبن المكان لـ"بديل"، أن آلاف المواطنين لبوا دعوة الأساتذة المتدربين، حيث حجت العديد من الإطارات السياسية والحقوقية و الجمعوية والنقابية، للمشاركة في المسيرة.


مسيرة إنزكان1مسيرة إنزكان

وأوضح المصدر ذاته، أن حناجر المحتجين كلها تصرخ بصوت واحد "الشعب يريد إسقاط المرسومين"، كما تم ترديد شعارات ضد سياسة الحكومة المغربية، وكذا التنديد بالإعتداء الذي تعرضت له مسيرات الأساتذة المتدربين، في كل ربوع المغرب وفي مدينة إنزكان على وجه الخصوص، بعد أن كانت شاهدة على "مجزرة الخميس الأسود"، مؤكدا أن الأمن اعترض المسيرة بعد لحظات من انطلاقها حيث شكل حاجزا بشريا كثيفا قبل أن يغير المحتجون مسارهم.

مسيرة إنزكان13مسيرة إنزكان4



مسيرة إنزكان3مسيرة إنزكان2

وأشار نفس المتحدث، إلى أن المدينة عرفت إنزالا وتطويقا أمنيا كبيرا، رافق المسيرة، كما تموقعت العناصر الأمنية في العديد من الشوارع والأزقة، مضيفا أن قافلة تضامنية قادمة من بعض المدن والمناطق المجاورة، قد التحقت بالمسيرة لحظات بعد انطلاقها من أمام مركز التربية والتكوين بإنزكان، تعبيرا عن التضامن مع نضالات الأساتذة المتدربين.


وفي نفس السياق، أقدمت القوات العمومية على منع مسيرة للأساتذة المتدربين بمركز طنجة، كانت متجهة صوب مقر الولاية، مما اضطر الأساتذة إلى الخروج بشكل فردي والإحتجاج أمام مقر ولاية طنجة.

مسيرة إنزكان10مسيرة إنزكان7

وفي القنيطرة، خرج المئات من الاساتذة المتدربين، مدعومين بعائلاتهم وعدد من الحقوقيين والنقابيين، قبل أن تعترض القوات العمومية مسيرتهم، مما أدى إلى وقوع مناوشات وتدافع أسفر عن إصابات وحالات إغماء نقلت إلى المستشفى.

مسيرة إنزكان8مسيرة إنزكان5


كما شهدت باقي المسيرات في باقي المدن حضورا أمنيا قويا، وذلك مباشرة بعد تصريحات وزير الداخلية محمد حصاد الذي توعد بمنع احتجاجات الأساتذة المتدربين، داعيا إياهم إلى العودة إلى مقاعد الدراسة.

مسيرة إنزكان6   مسيرة إنزكان9  مسيرة إنزكان11 مسيرة إنزكان12  مسيرة إنزكان14 مسيرة إنزكان15 مسيرة إنزكان16 مسيرة إنزكان17 مسيرة إنزكان18 مسيرة إنزكان19 مسيرة إنزكان21 مسيرة إنزكان22