لجأ مرشح من حزب "الأمل"، بمدينة الرشيدية، إلى الإحتجاج بشوارع المدينة، بواسطة حمار، ضد ترشح الحبيب الشوباني، الوزير السابق والقيادي في حزب "العدالة والتنمية".

ووضع المرشح المسمى  محمد خطاري، وكيل لائحة حزب "السيارة"، (وضع) صورا للحبيب الشوباني عليها عبارة "الشوباني ارحل"، فوق الحمار، فأخذ يتجول به في شوارع المدينة، بحضور عدد من الشباب والمواطنين.

وتزامن احتجاج خطاري، مع مرور إحدى فرق "الدقايقية"، التي رافقت موكب المرشح مرددة أغاني شعبية، وسط هرج ومرج في غياب واضح للأمن.

وقالت مصادر محلية، إن الكتابة المحلية لحزب "البيجيدي"، تستعد لتقديم شكاية ضد محمد خطاري بسبب سلوكه، الذي رأى فيه قياديو الحزب بالمنطقة "تشويها لسمعة مرشحهم ولحزبهم ككل".