أظهر شريط فيديو تم تداوله من طرف مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، (أظهر) مجموعة من مشجعي فريق جمعية سلا وهم محاصرين داخل سيارة من الحجم الكبير من طرف عدد من عناصر القوات المساعدة.

وحسب ما أظهر ذات الشريط الذي تم تنزيله في قناة "يوتوب" بعنوان " تكسير و تحطيم حافلات الجماهير السلاوية وإصابة العشرات من الجماهير " مجموعة من الشباب وهم يصرخون داخل سيارة من الحجم الكبير وعليها آثار الرشق بالحجارة، فيما كان عدد من عناصر القوات المساعدة يحكمون إقفال الباب الخلفي بينما كانت عناصر أخرى منهم تمنع هؤلاء الشباب من الخروج من خلال الباب الأمامي لنفس السيارة.

وبعد مغادرة إحدى السيارات الأخرى من الحجم الكبير للمكان الذي كان مشجعي جمعية سلا محاصرين فيه سمحت عناصر القوات المساعدة لمشجعي سلا بالخروج من السيارة ليحاولوا (المشجعين) اللحاق بتلك السيارة وهم يشتمون ويسبون قبل أن تمنعهم عناصر الأمن.