اشتكى عدد من الحجاج المغاربة المتواجدين ضمن البعثة المغربية بالديار السعودية، من الظروف التي يعيشونها بمكان إقامته.

وحسب ما أظهره شريط فيديو تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي فقد اشتكى حاج مغربي من الظروف التي يعيشها حيث أكد أنه "يسكن في العراء بدون رعاية لأنه لم يجد مكان يبيت فيه".

وأضاف نفس المتحدث الذي قال انه ينحدر من مدينة الرباط، "أنه يعاني من مجموعة من الأمراض وأنه مند أن قدم إلى الحج وهو في هذه الحالة".

وقال الحاج المغربي بحرقة:"تكرفصوا علينا هاد سواعدة"، قبل ان تُظهر لقطات من الشريط العديد من الحجاج المغاربة مكدسين داخل خيام يبيتون فيها، وسط ظروف مأساوية غابت فيها كل مظاهر النظافة والعيش الكريم" حسب ما يظهر من ذات الشريط.

ومن جهة اخرى، أظهرت صور تم تداولها من طرف مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير، تراكم كميات كبيرة من الأزبال خلف مكان إقامة البعثة المغربية الأمر الذي أثار استياء واستنكارا كبيرا من "اللامبالاة" التي ينهجها مسؤولو البعثة المغربية، حسب بعط النشطاء.

وكان آلاف الحجاج المغاربة قد احتجوا بشكل غير مسبوق، مساء الجمعة 25 شتنبر، ضد ما يعانون منه من "ظروف عيش مزرية وكذا الإهمال الذي طالهم من طرف المسؤولين المغاربة".


الأزبال