أظهر شريط فيديو، لحظة سماع دوي انفجار قوي بملعب "ستاد دو فرانس"، مما اثار ذعرا كبيرا وسط الجماهير التي كان من بينها الرئيس الفرنسي فرونسوا هولاند الذي تم إخراجه بطريقة سرية.

واقتحم عشرات الآلاف من الجماهير الحاضرة في المباراة التي جمعت بين فرنسا وألمانيا، أرضية الملعب، خشية وقوع حوادث أخرى.

وقالت مصادر إعلامية فرنسية إن حصيلة القتلى حراء هذه الهجمات ارتفعت إلى أزيد من 40 قتيلا وعشرات القتلى.