سخر برنامج "Le petit journal"على القناة الفرنسية "كنال بلوس" من الطريقة التي استقبل بها الرئيس الفرنسي، فرونسوا هولاند، الملك محمد السادس، في قمة المناخ يوم الإثنين 30 نونبر الماضي.

وتعالت الضحكات في الأستوديو، عقب تعليق المنشط الفرنسي على طريقة الاستقبال، بعد هرولة الرئيس هولاند، لأجل إلقاء التحية على الملك محمد السادس، رغم أن هنالك مسؤولين مكلفان باستقبال الضيوف، تلقيا في آخر لحظة أوامر بالتراجع.

وأوضح البرنامج، أن الموكب الذي رافق الملك، ظل ينتظر إلى حين وصول هولاند للبوابة الرئيسية، رفقة الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، حيث تراجع المسؤولان عن الإستقبال، تاركين الفرصة لهما (كي مون وهولاند) لاستقبال العاهل المغربي، عكس ما هو مقرر في البروتوكول الرسمي.

وأشار تقرير البرنامج الساخر، إلى أن زعماء بعض الدول العظمى كفلاديمير بوتين لم يحظوا بشرف الإستقبال من طرف هولاند وبان كي مون عكس الملك محمد السادس.