هاجم عدد من المواطنين، بالحي المحمدي بمدينة الدار البيضاء مواطنا قالوا إنه قام بسرقة هاتفين نقالين.

وحسب ما أظهره شريط فيديو، وثقه أحد الحاضرين وتم تداوله من طرف رواد الشبكات الاجتماعية فقد تعرض المواطن "المتهم" بسرقة هاتفين نقالين إلى تعنيف مبرح أدى إلى إصابته بجروح متفاوتة الخطورة.

وظهر في نفس الشريط المواطن الذي تعرض للتعنيف وهو محاط بمجموعة من المواطنين والدماء تسيل على وجهه، قبل أن يحاول بعض الحاضرين حمايته من الضرب الذي تلقاه من طرف شخص آخر بواسطة أداة.

وكانت ظاهرة تعنيف أشخاص يشتبه في قيامهم بأعمال سرقة أو اعتداء قد انتشرت بشكل كبير بمجموعة من المدن المغربية، في ما بات  يعرف بـ"قضاء الشارع"، وأدت إلى وفاة احد المواطنين بسوق أسبوعي ببومة وفقء عيني آخر بالدار البيضاء.