أظهر شريط فيديو تم تداوله على صفحات التواصل الإجتماعي، لقطات مثيرة من حفل زفاف وُصف بـ"الهوليودي" لأخ وزير الشباب والرياضة السابق ورجل الأعمال، منصف بالخياط.

وفي الشريط تظهر لقطات من الحفل انطلاقا من استقبال الضيوف ومن بينهم نزار البركة وحسن أوريد والعديد من الشخصيات المغربية والأجنبية المعروفة في عالم السياسة والمال والأعمال، بالإضافة استعراض تشكيلات الحلوى والأطباق المقدمة من كل الأصناف والأنواع.

كما يظهر الشريط لقطات من احتفال الضيوف والأسرة بالعريس حيت ظهر  منصف وهو يشارك في حمل "عمارية" أخيه العريس، ورقصه رفقة بقية أفراد العائلة وبعض المدعوين.

كما أظهر نفس الشريط لقطات صاخبة لتناول كؤوس "الشمبانيا" والرقص "الماجن" في ما يشبه علبة ليلية بحضور أطفال.

وانتقد العديد من النشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي، هذا الترف الزائد، ووصفه البعض بالمبالغ فيه في وقت يعرف المغرب وضعا اقتصاديا غير مريح مستحضرين في الآن ذاته بعض ما اعتتبروه "شبهات فساد" التي حامت حول الوزير السابق منصف بلخياط خلال فترة ولايته على رأس قطاع الشباب والرياضة.

كما انتقد بعض المعلقين على الشريط ما سموه مظاهر "المجون والانحلال البادية في الشريط"، قبل أن يُقدم العريس اسماعيل بلخياط على حذف الفيديو من صفحته الإجتماعية بالفيسبوك.