وجد وزير الإتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، نفسه -مجددا- أمام عاصفة من الإنتقادات خلال مشاركته في المؤتمر الـ46 لمجلس وزراء الإعلام العرب، المُنظم بالقاهرة، يوم الخميس 21 ماي الجاري.

فبعد أن وجَّه التحية إلى وزراء الدول العربية، وعند ذكره نظيره الأردني، محمد المومني، أخطأ الخلفي قائلا: "وزير الإعلام في المملكة الأردنية الهامشية" بدلا من "المملكة الأردنية الهاشمية"، قبل أن يتدارك الأمر ويصحح عبارة "هاشمية"، دون أن يُقدم اعتذارا للمسؤولين الأردنيين.

وتداولت كبريات المواقع والجرائد العربية، زلة لسان الوزير المغربي، حيث اعتُبرت أهم حدث خلال انطلاق أشغال المؤتمر، في وقت أكدت مصادر إعلامية أخرى أن الوفد الأردني عبر عن انزعاجه من "الهفوة" التي سقط فيها الخلفي، خصوصا وأنه لم يعتذر عن ما وقع.

يذكر أن أعمال الدورة 46، بدأت يوم الخميس 21 ماي  برئاسة الإمارات لمناقشة تطوير العمل الإعلامي واستراتيجية مكافحة الإرهاب.