بديل - هشام العمراني

أشار الحبيب شوباني، الوزير المكلف بالعلاقة مع البرلمان والمجتمع المدني، إلى أنه ينتظر القرار السياسي لحزبه بعد إجتماعه، بخصوص اللجوء إلى القضاء بعد ما صرح به حميد شباط، الأمين العام لحزب "الإستقلال".

وأضاف الشوباني، أن "اللجوء للقضاء هو بهدف حماية الحياة الشخصية، وأن الخط الأحمر للخوض في حياة الأشخاص والأسر تم تجاوزه".

وربط الشوباني، تصريحات حميد شباط، خلال مهرجان حزبي بالراشدية، التي أشار فيها ( شباط) إلى الشوباني، معني بالرواية التي تروج حول "قصة حب" بين وزير ووزيرة، وانه مسؤول عن تطليق وزيرة، في إشارة إلى الوزيرة المنتدبة سمية بن خلدون، (ربطها) بالمهرجان الخطابي الذي أقامه سابقا عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المغربية، بالراشدية".

وأوضح الوزير الشوباني، خلال حديثه لإذاعة "أصوات"، "طبيعي ان يقتفي آثار خطاب بنكيران، الذي كان مزلزلا وقويا ووجه فيه رسالة لشخصيات سياسية بعينها"، مضيفا في نفس البرنامج، "طبيعي ان يبني (في إشارة لشباط) على أخبار تروج وليس لها أي منطق بالسياسة ويقول كلام له طبيعة جنائية".

وكانت العديد من المنابر الإعلامية قد أشارت إلى أن الشوباني، وبنخلدون هما المعنيان في قضية وجود علاقة حب بين وزير ووزيرة داخل حكومة بنكيران.