بديل ــ هشام العمراني

اختلفت انطباعات المواطنين حول التعويضات عن السكن التي أقرتها وزارة الداخلية لموظفيها من رجال ونساء السلطة المحلية.

وعبر بعض من الذين استقى "بديل "، آراءهم عن كون هذه التعويضات باهظة ومبالغ فيها، بينما تمنى آخرون أن تشمل بقية الموظفين، الذين هم في حاجة إليها أكثر، بدل أن تعطى لموظفين يستفيدون أصلا من سكن مجاني، فيما أكد آخرون أن هؤلاء الموظفين كيفما كان المبلغ الذي عوضوا به فهو مناسب، حتى يستطيعوا العمل بشكل جيد.

بالمقابل لم يكن لمجموعة ممن أخذ "بديل"، رأيهم معرفة بموضوع التعويضات.

وكانت وزارة الداخلية قد أقرت تعويضات لموظفيها بالسلطة المحلية تجاوزت في بعض الحالات 30 ألف درهم.