امتدت الإحتجاجات المنددة بالتدخل الأمني ضد طلبة الطب بالرباط، إلى مراكش حيث خاض رفاقهم وقفة احتجاجية صباح يوم الخميس 22 أكتوبر، أمام مستشفى ابن طفيل بالمدينة الحمراء.

ورفع المحتجون، خلال الوقفة، شعارات منددة بما أسموها "القرارات المجحفة في حقهم"، من طرف وزارة الصحة، كما أعلنوا خلال الوقفة عن تضامنهم مع رفاقهم بالرباط إثر التدخل الأمني الأخير.

وأكد مصدر من داخل تنسيقية الطلبة الأطباء بالرباط، أن بعض الهيئات الحقوقية قد دخلت على الخط بعد أن تم تسليمها تفاصيل حادثة اقتحام وتعنيف وتوقيف طلبة الطب، مشيرا نفس المصدر إلى أن المحتجين لازالوا مرابطين داخل الكلية.

وفي ذات السياق، أطلقت "الفيديرالية المغربية لحقوق الإنسان"، نداء لإغاثة طلبة الطب، معبرة في بيان لها حصل عليه "بديل"، عن تنديدها وشجبها لـ"أشكال العنف والتنكيل الذي تعرض له الطلبة الأطباء بالرباط"، داعية وزارتي التعليم العالي ووزارة الصحة إلى تحمل مسؤولياتهما الأخلاقية إزاء احترام كرامة الأطباء.

وعلم "بديل"، أنه تم الإفراج عن أربعة طلبة أطباء تم توقيفهم صباح يوم الخميس، على خلفية اقتحام القوات العمومية لكلية الطب بالرباط لفض احتجاجات الطلبة.

ويعتزم الطلبة الأطباء، تنظيم مسيرة وطنية يوم الأربعاء 28 أكتوبر الجاري تنظيم مسيرة وطنية بالرباط، احتجاجا على "تجاهل ملفهم المطلبي وحقوقهم المشروعة".