على هامش الوقفة التي دعت إليها "منظمة الشبيبة الإستقلالية" يوم الإثنين 25 ماي، أمام البرلمان المغربي، احتجاجا على فيلم "الزين لي فيك" لمخرجه نبيل عيوش، حاولت كاميرا "بديل.أنفو" إستقاء أراء بعض المشاركين في هذه التظاهرة وسؤالهم عن أسباب التي دفعتهم للإحتجاج، وعن ما إذا كانوا قد شاهدوا الفيلم الذي يحتجون ضده.

كما تم سؤالهم عن ما إذا كان فيلم "الزين اللي فيك"، يحكي عن الواقع المعاش في المغرب أن أنه تشويه لصورة المرأة المغربية بصفة خاصة و الوطن بصفة عامة.

"بديل"، يترككم مع آراء بعض المغاربة المُحاوَرين: