أثارت تصريحات مثيرة لشقيق الجنرال الراحل عبد العزيز بناني، الكثير من اللغط، على صفحات التواصل الإجتماعي، بعد أن أكد أن أخاه تدخل لتوظيف أزيد من عشرة آلاف مغربي في صفوف الجيش والدرك والأمن.

وقال شقيق الجنرال بناني، إن أخاه كرس حياته لمساعدة الفقراء والمساكين واليتامى، من أبناء الشعب المغربي، مشيرا إلى أن الجنرال الراحل، أوصاه بضرورة إخباره كلما احتاج أحد لمد يد العون أو التدخل.

وأكد المتحدث، في تصريح لموقع "اليوم24"، عقب مراسيم تشييع جثمان الجنرال بناني، أن الأخير، تدخل لتوظيف فتاة رغم رسوبها في امتحانات البكالوريا.

وأقسم شقيق الجنرال عبد العزيز بناني، أن الراحل كان يتدخل ايضا في الدعاوى القضائية، وكان يجري اتصالات، مهما كانت طبيعة المشاكل المطروحة.

وخلفت هذه التصريحات سيلا من الإنتقادات المتباينة، بين من اعتبر أن اعترافات شقيق الجنرال بناني، هو تكريس لـ"الريع" في المغرب، ومظهر من مظاهر "المحسوبية والزبونية واستغلال النفوذ"، وبين من اعتبرها "عملا خيريا يجب ألا يأخذ أبعادا سلبية".

يذكر أن الجنرال دكور دارمي عبد العزيز بناني، قد توفي صباح يوم الأربعاء 20 ماي، بإحدى المستشفيات بفرنسا، بعد وعكة صحية ألمت به.