لم يتمالك رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، نفسه خلال حديثه عن صديقه الراحل عبد الله باها، حيث انهار باكيا، قبل أن يقول :"سامحكم الله..."

وقال بنكيران خلال كلمته في الدرس الافتتاحي لدروس سبيل الفلاح، والذي نظمته الحركة أمس الجمعة 18 دجنبر، بالمقر المركزي بالرباط:" باش يكون هاد اللقاء في محلو خاص نكون حتى أنا ميت، باش تهضرو على البينوم كاملا.."

واشار بنكيران إلى أن حزبه لم يرغب في إقامة حفل تأبين في الذكرى السنوية لرحيل باها، وما يرافق ذلك من تضخيم إعلامي، احتراما للراحل، وتقديرا لتواضعه.

يشار إلى أنها ليست المرة الأولى التي يثير فيها بنكيران قضية وفاة وزير الدولة السابق عبد الله باها، مما أثار العديد من التساؤلات والتأويلات حول الحادث.