هاجم النائب البرلماني عن الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، عبد الله البقالي، شركات التدبير المفوض في قطاع الماء والكهرباء، معتبرا إياها "إستعمارا جديدا يشكل ثقبا كبيرا في هدر العملة الصعبة".

وقال البقالي في تعقيبه على مداخلة بنكيران بالبرلمان، اليوم الثلاثاء17نونبر):"هذه شركات تحصل على مداخيل وتحوّلها إلى حساباتها البنكية في الخارج، وبالتالي هذا إشكال حقيقي، وكنا نتمنى أن نتداركه".

وأضاف في نفس السياق:"هذه الشركات أجنبية ونركز على أن هذه الشركات أجنبية، إننا ننوه فيما يتعلق بالجماعات المحلية، لأن الموظفين والمنتخبين يبدلون جهدا كبيرا على هذا المستوى وحققوا نجاحات أكبر من هذه الخبرة الأجنبية والشركات الأجنبية.."

وتابع قائلا:"سيدي رئيس الحكومة اسمح لي أن أقول لكم أن كلامكم بأن المهمة صعبة لن يكون مستساغا لأنه إذا كانت المهمة سهلة لقام بها غيركم من قبلكم الآن أنتم معززون بصلاحيات دستورية، بمراجع دستورية مهمة ومطالبون بالتدخل أولا للإنصات ثانيا للتفهم لأنه هناك ظلم، نعم لعن الله موقظ الفتنة وشروط الفتنة موجودة، ولكن يجب أن نتفهم خروج الناس إلى الشارع للاحتجاج لان الشركات الأجنبية وصلت النار على جيوبها، وهذا إذا كانت الحكومة تمثل الإرادة الشعبية وتمثل الجماهير يجب أن تتدخل حالا لحماية المواطن المغربي، والفقراء يعانون من الشركات الأجنبية ومن الاستعمار الجديد ومسؤوليتنا كنواب وكحكومة هي حماية المواطن من هذه الظاهرة التي تهدد مستقبل البلاد".