أقسم الأساتذة المتدربون على مواصلة احتجاجاتهم إلى حين إسقاط المرسومين الوزاريين المتعلقين بفصل التكوين عن التوظيف وتقليص منح التكوين، وذلك في ختام مسيرتهم الوطنية، أمام مقر البرلمان المغربي زوال يوم الخميس 12 نونبر.

received_928680167207158 received_928680223873819

وردد الآلاف من الأساتذة القسم بشكل جماعي أمام قبة البرلمان، والذي قالوا فيه: "نحن الأساتذة المتدربون نقسم من مدينة الرباط بتاريخ 12 نونبر، على مواصلة الاحتجاج ومقاطعة التكوين النظري والتطبيقي، حتى إسقاط المرسومين".

مسيرة مسيرة2

وفي نفس السياق، أكد الحسين أمرجيج، عضو التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربون، في تصريح، لـ" بديل": " أن الأساتذة المتدربين يعدون بالتصعيد أكثر في احتجاجاتهم، من خلال إنزال لعائلاتهم بالرباط في موعد سيحدد لاحقا، واتخاذ أشكال غير مسبوقة سيتم الإعلان عنها قريبا".



كما حمل المحتجون، "الوزارة مسؤولية الشلل التام الذي تعرفه كل مراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين على المستوى الوطني، منددين بـ"المضايقات التي تطال الأساتذة المتدربين من طرف بعض إدارات هذه المراكز".

received_928680010540507received_928680217207153

وكان الأساتذة المتدربون قد نظموا تظاهرة احتجاجية منذ صباح الخميس، انطلقت بوقفة احتجاجية أمام وزارة التربية الوطنية، قبل أن يتحركوا صوب البرلمان في مسيرة حاشدة وسط تطويق أمني كثيف.


received_928680067207168 received_928680047207170 received_928679783873863 received_928680167207158