خرج العشرات من تلاميذ ثانوية أبي القاسم الزياني، صباح الأربعاء 10 يونيو، بمنطقة ليساسفة بالدار البيضاء، في مسيرة احتجاجية، جابت بعض الشوارع رفقة أولياء أمورهم، بعد حادثة تسريب أسئلة الرياضيات قبل بداية الإمتحان في يومه الثاني.

وصرح العديد من التلاميذ لقناة "كيفاش"، أنهم توصلوا بأسئلة مادة الرياضيات ساعات قبل انطلاق موعد الإمتحان، فيما أكد آخرون أنهم تفاجؤوا بانتشار الأسئلة مرفوقة بالأجوبة لدى بعض زملائهم.

وفي نفس السياق، أكد بعض التلاميذ وآباؤهم أن طبيعة الأسئلة التي تم طرحها لا علاقة لها بالمقرر، في وقت قالت تلميذة باكية:"إنها أجابت على كل الأسئلة بشكل صحيح، لكن بعد الحادث أخبرها بعض المسؤولين أن كل التلاميذ ستتم إحالتهم على دورة استدراكية".

من جهة أخرى أشار تلميذ خلال نفس الشريط أن أسئلة مادة الفلسفة تم أيضا تسريبها قبل موعد الإمتحان الذي سينطلق بعد ظهر الأربعاء.

وطالب المحتجون بتدخل الملك محمد السادس من أجل محاسبة من وصفوهم بـ"القوم الظالمين".