تلبية لنداء الجناح الحقوقي لـ"جماعة العدل والإحسان" تظاهر العديد من المواطنين بمجموعة من المدن المغربية عقب صلاة الجمعة ليوم 14 غشت الحالي، في وقفات احتجاجية تضامنية مع القدس والمسجد الأقصى والتي صادفت الذكرى الثانية لفك اعتصام "جماعة الإخوان" المصرية بميدان رابعة والنهضة .

وردد المتظاهرون في وقفاتهم التي كانت موزعة في المكان وموحدة في الزمان ، مجموعة من الشعارات المنددة بما سموه "الانقلاب العسكري المصري" لتزامن الوقفة مع الذكرى الثانية لأحداث رابعة والنهضة والتي راح ضحيتها الآلاف من المصريين.

كما ندد المحتجون الذين لبوا نداء "الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة"، للتظاهر تحت شعار"أقصانا في خطر"، (نددوا) بـ"الصمت العربي والدولي الرسمي إزاء ما يتعرض له الفلسطينيون والتواطؤ المكشوف للمؤسسات الدولية".

العدل والإحسان العدل والإحسان العدل والإحسان العدل والإحسان