بديل ـ الرباط

منع باشا مدينة أصيلة  ثلاثة أحزاب سياسية  وعدد من الجمعيات المدنية من تنظيم تظاهرة احتجاجية على مهرجان وزيرألخارجية السابق ورئيس المجلس البلدي للمدينة محمد بنعيسى، المزمع انطلاقه يوم الجمعة 06 غشت الجاري.

ونقلت مصادر حزبية اجتمعت مع الباشا قوله لهم " هناك أجهزة هنا،  وأنا ورئيس مفوضية الشرطة لا نريد لكم شرا، فسيأخدون لكم صورا وستكون هناك محاكمات، فرجاء لا تخرجوا لأننا لا نريد أن نُحرج معكم، ويعز علينا ان يصيبكم مكروه".

وأكدت المصادر على أن قيادات "الإستقلال" و"الإتحاد الإشتراكي" و"التقدم والإشتراكية" ورؤساء عدد من الجمعيات مصرون على تنضيم أشكال احتجاجية، ضد مهرجان لا يرون فيه أي مصلحة لمدينتهم سوى مصلحة محمد بنعيسى.

المصادر ذكرت أن حزب "العدالة والتنمية" بالمدينة تواطأ ضد الساكنة وانسحب في آخر لحظة من الإتفاق على تنظيم شكل احتجاجي ضد المهرجان، وهو نفس السروك الذي نهجه في السنة المضاية تضيف نفس المصادر.