انتُخِب الرئيس المؤقت لبرشلونة عقب رحيل ساندرو روسيل، جوسيب ماريا بارتوميو يتحول رئيسا للنادي بعد فوزه بثقة أكثر من نصف الجمعية العمومية للنادي الكتلوني.

ونجح بارتوميو في أن يحصل على 54,63 في المائة من إجمالي الأصوات الصحيحة متفوقاً على جوان لابورتا الذي حصل على 33,03 في المئة.

وكان فوز برشلونة بالثلاثية أبلغ نقطة قوة لبارتوميو في انتخابات النادي الكتلوني والتي مكنته من حصد أكثر من نصف أصوات الجمعية العمومية لبطل إسبانيا.

وبفشل لابورتا في العودة لرئاسة البرسا عقب قيادته للنادي الكتلوني في أغلب فترات العقد الماضي والذي شهد طفرة غير مسبوقة للبلاوجرانا خصوصاً على الصعيد الأوروبي.

فيما حصل أجوستي بينتيدتو على نسبة 7,16 في المائة من مجموع الأصوات بينما جاء توني فريتشا في المركز الأخير بنسبة 3,70% من الأصوات.