بديل ـ ياسر أروين

نظم بائعو الخبز المتجولون بمدينة بن أحمد وقفة احتجاجية يوم الثلاثاء 14 أكتوبر من السنة الجارية، أمام مقر البلدية احتجاجا على قرارات السلطات المحلية بالمدينة.

هذا واتخذت السلطات قرارا يقضي بترحيل جميع بائعي الخبز إلى منطقة " درب الطلعة"، الأمر الذي رفضه البائعون بحجة تواجد مطرح للنفايات قرب المكان المخصص لهم.

وتحولت الوقفة المأطرة من طرف الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان إلى مسيرة جابت معظم شوارع المدينة، قبل أن يتوجه المحتجون إلى مقر الملحقة الإدارية الأولى.

وتخللت المسيرة شعارات ضد السلطة المحلية والمجلس البلدي، حيث طالب الباعة بإيجاد حلول لمشاكلهم العالقة، وبرفع كل أشكال "التعسف" الممارسة عليهم من طرف رجال السلطة .