اندلعت عشية يوم الاثنين فاتح فبراير الحالي، مواجهات عنيفة بين طلبة جامعة سيدي محمد بني عبد الله بفاس، والسلطات العمومية، بعد تدخل الأخيرة لتفريق احتجاجات طلابية داعية لمقاطعة الامتحانات.


وحسب ما نقله لـ"بديل"، مصدر طلابي من جامعة فاس، "فقد اندلعت المواجهات بعد تدخل وصفه بالمفاجئ، من طرف السلطات العمومية في حق الطلبة الذين كانوا يناقشون من داخل كلية الآداب سايس، الأشكال الاحتجاجية التي سيقومون بها من أجل مقاطعة الامتحانات التي أقرتها إدارة الكلية في الثاني من فبراير الحالي"، مضيفا، "أن المواجهات خلفت إصابات متفاوتة الخطورة في صفوف الطلبة فيما لم يعرف بعد ما إن كانت هناك اعتقالات أم لا".


من جهته ذكرت مصادر محلية، "أن المواجهات اندلعت بعد لجوء الطلبة إلى إخراج الطاولات من مدرجات كلية الآداب فاس سايس لمقاطعة الامتحانات التي من المقرر إجراؤها يوم غد الثلاثاء، مما خلف إصابات في صفوف الطرفين".