انتهت قبل قليل الجولة الأولى من الحوار الذي جمع الاساتذة المتدربين، واللجنة الوزارية المختلطة، بحضور ممثلي النقابات، وممثلي مبادرة المجتمع المدني بتقدم ملموس في النقاش.

وبحسب ما صرح به" لبديل" عضو لجنة حوار "التنسيقية الوطنية للاساتذة المتدربين"، الحسين امرجيج، فإن حوار اليوم، "كانت فيه مؤشرات ايجابية حول امكانية التحاق هذا الفوج كاملا خلال شهر شتنبر المقبل".

وأوضح ذات المتحدث، أن اللجنة الوزارية قُدمت إليها المبادرة المتفق عليها مع الوالي على أساس أنها أرضية للتفعيل وليست للنقاش، وأنها جاءت للحوار من أجل مناقشة آليات تطبيقها، قبل أن تضعها لجنة حوار الاساتذة المتدربين في الصورة، ليتم الاتفاق على تبني المبادرة كأرضية للنقاش مع اللجنة، والعودة للتفصيل في عدد من النقاط المتعلقة بكيفية التحاق الأساتذة المتدربين شهر غشت المقبل، وهل سيلتحقون كمتدربين أم كأساتذة ممارسين في طور التكوين".

وأضاف أمرجيج أنه تم الاتفاق على جولة أخرى من الحوار يوم الاثنين 18 ابريل الجاري.